آثار عين شمس توقع مذكرة تفاهم مع المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية

آثار عين شمس توقع مذكرة تفاهم مع المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية

تحت رعاية ألدكتور. محمود المتينى، رئيس جامعة عين شمس، وأ.د. ايمن صالح نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، وأ.د. ممدوح الدماطي،عميد كلية الآثار ، وإشراف أ.د. احمد الشوكي، وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، وقعت كلية الآثار جامعة عين شمس، مذكرة تفاهم مع المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، حيث قام أ.د محمد ابراهيم على المشرف على قسم إدارة المتاحف والمواقع الآثرية ووزير الآثار الأسبق بالتوقيع بالنياية عن أ.د ممدوح الدماطي عميد الكلية ، جاء ذلك بحضور أ.د احمد الشوكي وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، وأ.د عبد الرازق النجار الأستاذ بقسم علوم الآثار وعدد من السادة أعضاء هيئة التدرس وطلاب البكالوريوس والدراسات العليا.
وكان في استقبال وفد الكلية الأستاذ الدكتور/ جاد محمد القاضي رئيس المعهد والسادة رؤساء الأقسام ولفيف من الباحثين، تهدف هذه المذكرة إلى تبادل المعلومات بين الجانبين، وتشجيع علم الآثار والبحث الأكاديمي والتعاون التكنولوجي في الحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي وإدارته، وتخطيط وتنفيذ برامج بناء القدرات الأكاديمية، والتدريب، والزمالات، وتبادل الموظفين، والمدارس (الصيفية / الشتوية)، ووحدات البحث في إدارة التراث والمحافظة عليه للموظفين والعلماء والطلاب.
عقب ذلك تم تنفيذ تدريب عملي لطلاب البكالوريوس والدراسات العليا لقسم علوم الاثار والحفائر على استخدام الأجهزة الرادارية والمسح الليزري وأجهزة المسح المغناطيسي الكهربائي للكشف عن الآثار وتحليل مخاطر المواقع الاثرية.